يبذل الشاعر قصارى جهده كي يجعل لقصيدته خاتمة جميلة
 تليق بها وبه كشاعر .. ويعاني احيانا حين تعصيه التراكيب
وترفض ان تطاوعه ولكنه لا يستسلم ولا يتخلى عن قصيدته ,,
 إلى ان تخذله هى وتأبى جمال النهاية ,,
 فيمزقها في ضجر فقط لأنها لم تنتهي بالروعة التي ترضي غروره
 ككاتب يحيك البدايات ويضع النهايات ..

هناك تعليق واحد:

حط تعليقك وقول رأيك هنا يامعلم ..